إن الأستاذ محمد فتح الله كولن هو صورة أخرى من الصور التي تؤكد صدق النبوة.. الأستاذ محمد فتح الله كولن وارثٌ من ورثة النبي صلى الله عليه وسلم، تلك الوراثة العظيمة التي تتمثل في العلم والعمل.

أعتقد أن الأستاذ محمد فتح الله كولن، حقق الله به جانبًا عظيمًا من هذا الوعد النبوي الصادق بأن يبعث الله لهذه الأمة من يجدد لها دينها على رأس كل مئة عام، ولعل المقصود هو من حين لآخر من فترة إلى أخرى، أن يبعث لهذه الأمة من يجدد لها دينها. والأستاذ محمد فتح الله كولن، قدّم درسًا عظيمًا في وراثة رسول الله صلى الله عليه وسلم.