إعادة اللُحمة بين الدين والدنيا

يلحّ "فتح الله كولن" على وجوب إعادة اللحمة بين الدين والدنيا. ولهذا فإن دَور العالم الشرعيّ يغدو اليوم أساسيًّا، بالنظر إلى أن الأمّة بصدد تدشين مرحلة من الوثوب والفكاك النهائي من دائرة التردّي. والإصابة التي أ...

العلاقة بين الدين والتمدن من منظور كولن

يعتبر كولن العمرانَ مقتضى روحيًّا ووجوديًّا للإنسانية، وليس فقط تدرجًا مدنيًّا تَحقَّق عبر مراحل التاريخ، فالإنسان كائن ديني بطبعه، بدليل انسياقه الفطري إلى إنشاء ثقافة الدين، ولو في شكل طقوس بدائية. ولأن كو...

الإنسان ودوره في النهوض الحضاري

بناء الإنسان المسلم هو غاية الغايات التي تستهدفها بيداغوجية الأحياء التي يتبعها الأستاذ كولن، إذ بواسطة جهود الإنسان وبيده وعقله تتغيّر الأوضاع نحو الأحسن شريطة أن يكون الفكر سليمًا والرؤية مرشدة والتقديرات موز...

من بين الخراب ينبت العمار !!

لقد عاش كولن خلال مرحلة التحصيل، متواصلاً مع المساجد ورجالاتها من القرآنيين، ولبث يرى ويعي كيف حالت السياسة بين المساجد وبين الرجال المؤهلين لتعميرها عبادة وتعليمًا وترشيدًا. كان الأتقياء يمارسون التعليم في بيو...

كيف يرى كولن “الفكر”؟

الفكر عملية عقلية تؤسس للحدث الإنساني، تسبقه أحياناً، أو تصاحبه، أو تتبعه، كنَوع من الملابسة الذاتية والتحرز الإجرائي والمنطقي الذي تستلزمه عملية التواصل. وذلك حتى لا يدخل الفرد في تناقض مع ذاته، وحتى يحقق هدفه...

مصادر العزة والبعد الروحي

ومما نسجله في هذا الصدد أن نظرة كولن لهذه الحضارة المنشودة، لا تعتدّ في المقام الأول بالجوانب المادية والتجهيزية حصرًا.. تلك الجوانب التي تضعها عقلية الابتزاز والصفقات والربحية في طليعة اعتباراتها وحساباتها، بل...

الفكر والواقع.. أية صلة بينهما؟

لا تتحقق النهضة -بنظر الأستاذ كولن- إلا على مخطط علمي وإستراتيجي مُحكَم، ولا تتحدد الاستراتيجية إلا على أرضية من فكر مستنير رسخت قناعاته، واستقرّت دعائمه، وتوطدت خياراته، واستكمل مقومات تعبئته وانطلاقته في اتجا...

هكذا نظر كولن إلى التاريخ

إن التاريخ عند كولن ليس مرآةً ينعكس عليها الواقع المتصرم بتفاصيله وحيثياته المجهرية، ولا هو خشبة تتكرر فوقها حوادث ما جرى بدقائقها وتفاصيلها الذرية، ولكن التاريخ مجال استذكاري، وسِجّل تقييدي يمْثُل على صفحاته م...

فتح الله كولن والأقصى الحزين

توعز لنا مشاعر كولن الدافقة بالحزن –وهو ينعى الأقصى- أن مساكنته المسجد علمته كيف يبتعث بيسر شريط الزمن ومسلسل العهود المتصرمة، وكيف يُرَحِّل الأمكنة القصية ويطوف بردهاتها، ويلاقي بذهنه الجموع والرموز الذين عمرو...

الفواعل والطلائع: قادة الفكر والروح

يرى "كولن" في الإنسان أبرز فواعل البناء الحضاري، وأهم وسائله ومرتكزاته؛ لذا شدّد على وجوب تكوينه التكوينَ الذي يجعل منه قوة فاعلة، ومرَشَّدة، وموقنة من أن ما تبذله من كدّ وكدح، هو عطاء يندرج ضمن روحية الحمد الت...

كيف أصبح كولن رمزًا وطنيًّا تركيًّا؟

هيأت عقود الجهاد والتزكية الصيت الروحي الذائع لـ"محمد فتح الله كولن"، والمكانة الاعتبارية الراسخة بين أوساط المجتمع التركي. فلقد تحول إلى "رمز" بفضل صبره وديناميته وثباته على الطريق، وتكيفه الموفق مع الوقائع، و...