دروس أمريكا

أيها الأبطال المجهولون

"لا تأتوني بشخص فعل هذا الأمر العظيم وذاك الأمر العظيم!. لا تأتوني بالبطل الذي بالرغم من أنه أسَّس مائة مدرسة لكنه لا يتذكر ما فعل ومتى فعل!. ائتوني بذلك الأسد الذي رغم أنه أمسك بيد عدة من الذين ضلّوا طريقهم فس... Read More...

كيف نصمد أمام العواصف والأعاصير؟

نحن أحوج ما نكون إلى إحياء الليالي. نحن بحاجة إلى أن نخلو إلى الله. بحاجة إلى يقظة قلبية حقيقية عندما نقف بين يديه سبحانه. نحن بحاجة إلى أن نلح في عبوديتنا على معنى ”الإحسان“ الذي تعرفونه جيدا. نحن محتاجون إلى ... Read More...

افعل الخير ولا تقل إني فعلت

لِنُكْثر من العمل الطيِّب ولننشر الخير والصلاح ثم لا يننتظر مقابل ما بذلناه. ذكرنا في أحد الدروس إذا صنعت معروفًا لو تصدقت أو زكَّيْت أو أحسنت إلى أحد أو وهبت أحدًا منزلاً أو مهدت طريقًا فلا تطبل هذا بالمن قولا... Read More...

لن نغير طريقنا رغم كل ما حدث

ساءنا أن نمد أيدينا إلى الناس تسوُّلا، من كان الحق محرابه، ثقيل عليه هذا ومرير، لم نذق إحسانًا قط تشوبه منة، إحسان مع منة، عذاب لكل صاحب وجدان حيّ، لذلك لم نتملق أحدا قط، لم نتملق أحدًا، انتظروا منَّا أن نفعل ذ... Read More...