رؤى حضارية

العناصر الأربعة لبناء الحضارة

مع ثلة من خيرة أبناء الأمّة علما وعملا، يخطُّ الأستاذ فتح الله كولن المعالم الكبرى لبناء الحضارة، ويعلن بصراحة أنه يضع العلامات في الطريق، ويحدد العناصر الأربعة التي يقوم عليها تأسيس أيِّ مشروع علميٍّ، أو مركز ... Read More...

التخلص من الشكليّة

أحيانًا ما ننخدع في الواجبات التي نقوم بها باسم الدين، ونظنّ أننا بالقيام ببعض الشكليات المطلوبة منا قد أدَّينا واجبنا.. لنفترض أننا نعمل بالإمامة في مكان ما، فنأتي إلى الجامع، ونتقدم الناس فنؤمهم في الصلاة، وح... Read More...

هل يحتوي القرآن على كافة العلوم الحديثة؟

يرى كولن أن المسلمين يرتكبون جرمًا كبيرًا إذا ما نظروا إلى الدراسات العلمية باعتبارها نوعًا من النشاط البشري الذي ينبغي أن يجري بشكل منفصل ومستقل عن القرآن. القرآن والعلوم إن العلم يجب أن يجري في ضوء مبادئ ... Read More...

مركزية الدين في الإصلاح

تَتبدَّى لنا مركزية الدين، بوصفه أهم فاعليات التحريك الاجتماعي والإنساني، وأقوى ديناميات التحشيد الجماهيري، وأمكن عوامل نشر الأخلاق والتمدن؛ إذ الأفراد، وكذا الجماعات، تجد نفسها حيال تعليمات الدين سواسية، تتقاس... Read More...

صرخة العندليب.. فلسفة الحب من الرومي إلى كولن

الملخص تتساءل الكاتبة في هذا المقال: هل يمكن لأصوات قوية من عبق الماضي تعج بالحياة والحقيقة أن يتردد صداها عبر العصور دون أن يعترض طريقها عائق زماني أو مكاني؟ وهل يُعًدُّ الرومي وكولن مثالاً للصوت وصداه؟ ومن خ... Read More...

كولن: بصيرة المصلح وحس المعماري

إن كُولن يُقوِّمُ بعين المعماري الأوضاع المتردية روحيًّا؛ إذ يرى أن الثقافة الإلحادية التي سادت بلاده، كانت عامل تخريب للوضع المدني التركي، وخطة هدم واستيلاب، تحجب عن الأمة نور الشمس، وتهيئها للهلكة المحققة، يق... Read More...

مقارنة رؤية فتح الله كُولَنْ للإسلام بالرؤية السياسية الأيديولجية

لقد نظر فتح الله كُولَنْ إلى الإسلام على أنه دِينٌ يُخاطب القلب والروح والذهن ويوجّه التصرّفات والسلوكيات بالدرجة الأولى، أساسه الإيمان والعبادة والأخلاق والمعاملة. فالإيمان يحتلّ دائمًا المكان الأوّل في رؤية ف... Read More...

بين الطاقة الإيمانية والفاعلية الحضارية

لا بأس قبل الحديث عن الإطار الفلسفي والعقائدي الناظم لأصول البناء الحضاري والإحياء العمراني للأمة من خلال كتاب "ونحن نبني حضارتنا" للعلامة فتح الله كولن حفظه الله، أن نشير إلى مسألة في غاية الأهمية، وهي أننا لس... Read More...

حين يفقد الإنسان إنسانيته

إن التكفف الذي يراه كُولن سمةً واجبة ولازمة في الإنسان باني الحضارة المنشودة، يشمل مجال القول أيضا؛ فليس الإشباع الجسدي وحده مخلا بالفاعلية لدى الإنسان، إنما القول حين يغدو لغوًا، ويضحي هَدْرة، وتقصير أوقات، وت... Read More...

“كولن”، وإستراتيجية اللاعنف

مما تميزت به رؤية كُولن الدعوية، تجنّبها للمواجهات العنيفة، ومجافاتها للغلظة الإجرائية في المنهج الدعوي وفي الحياة التي تربي عليها الأجيال. فهي دعوة رزينة، متّزنة، بقدر ما حرصت على الدينامية والاستثمار الحاسم ل... Read More...